منتدى رواد الفضاء

منتدى عام يعتني بجميع هموم الشباب
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 النشر الورقي والإلكتروني.. من الفصل إلى الدمج

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 437
تاريخ التسجيل : 05/11/2007

مُساهمةموضوع: النشر الورقي والإلكتروني.. من الفصل إلى الدمج   الإثنين يناير 14, 2008 2:49 am

مدير واحد ينظم العمل في ثلاث وسائل

النشر الورقي والإلكتروني.. من الفصل إلى الدمج

فريق عمل في صالة تحرير واحدة لرفع كفاءة المنتج الإعلامي

د. مها عبد المجيد
Image
ماذا عن وسائل الإعلام العربية؟
يدور الكثير من الجدل في المؤسسات الصحفية والإعلامية الكبرى حول أفضلية دمج المحررين العاملين في صالات تحرير الصحف الورقية والقنوات التلفزيونية مع نظرائهم المسئولين عن المواقع الإلكترونية التابعة لنفس هذه المؤسسات الإعلامية.

وفي المراحل المبكرة لاتجاه المؤسسات الصحفية للنشر على شبكة الإنترنت، كان العديد منها يميل لإتباع إستراتيجية الفصل بين صالات التحرير في مواقعها الإلكترونية وبين صالات التحرير في الصحف الورقية، فبدأت العمل في مواقعها الإعلامية من خلال صالة تحرير خاصة بالمحررين في الموقع الإلكترونية ومستقلة عن صالة التحرير الموجودة في الصحيفة الورقية، وكانت معظم المؤسسات الصحفية التقليدية تقوم بتخصيص مقر عمل منفصل ومختلف للمحررين في هذه المواقع.

مفهوم التقارب الإعلامي

وتحت مفهوم التقارب الإعلامي أو Media convergence الذي يزيل الحواجز بين الأشكال والوسائل الإعلامية المختلفة، قامت العديد من المؤسسات الإعلامية على دمج صالات التحرير في مواقعها الإلكترونية مع نظيراتها في الصحف الورقية أو المحطات التلفزيونية التابعة لنفس المؤسسة، ومن الملاحظ أنه خلال السنوات الأولى التي اتجهت فيها المؤسسات الصحفية لإطلاق مواقع لها على الويب، بدأت تتشكل ملامح العلاقة بين صالات التحرير في الصحف الورقية وصالات التحرير في المواقع الإلكترونية المناظرة لها.

أخذت هذه العلاقة اتجاهات مختلفة ما بين دمج صالات التحرير خاصة في الصحف الورقية ومواقعها على شبكة الإنترنت أو الفصل بينهما ليمارس الصحفيون عملهم في صالة التحرير الإلكترونية باستقلال عن نظرائهم في صالة التحرير الورقية، وكان لا بد من الاختيار بين أمرين أحدهما: الاستعانة بمحررين لهم خبراتهم العملية السابقة في التحرير بالصحف الورقية وتطوير مهاراتهم للعمل في المواقع الإلكترونية، أو الآخر وهو الاعتماد على محررين وفريق عمل جديد تماما للعمل فيه.

إستراتيجية جديدة للدمج



التطور التكنولوجي في وسائل الإعلام أفرز تغيرا في عمل المحررين
يفضل كثير من المحررين في المواقع الإعلامية الدمج بين صالة تحرير الموقع الإلكتروني وصالة التحرير الورقية أو القناة التلفزيونية، ويرون أنها سوف تؤدي إلى إجراء تطوير للمواقع الإعلامية؛ ففي حالة الجمع بين العاملين في الموقع الإلكتروني ونظيره التقليدي في صالة تحرير واحدة، يُتوقع أن يبذل العاملون في الموقع الإلكتروني جهدا أكبر في التواصل مع زملائهم وكذلك البحث عن الاختلافات التي يمكن أن تضاف إلى المحتوى عند تقديمه في الموقع الإلكتروني.

على الجانب الآخر هناك بعض الآراء تتبنى اتجاهًا معارضًا لإستراتيجية الدمج بين الإلكتروني والورقي، انطلاقا من فرضية أنه عادة ما يكون من روتين العمل اليومي في صالة التحرير الإلكترونية أن يتعرف المحررون فيها على سير العمل والموضوعات التي يعمل عليها نظراؤهم في الصحيفة الورقية، ثم يقومون تبعا لذلك بتخطيط وتنظيم عملهم في الموقع الإلكتروني والنظر في الاختلافات التي يمكنهم إضافتها عند إعادة تقديم المحتوى في الموقع الإلكتروني.

كما تتجه الآراء المعارضة لتبنى إستراتيجية الدمج لأن العمل الصحفي الذي يمارسه الصحفيون في الموقع الإلكتروني يلزم ارتباطه مع عمل زملائهم في الصحيفة الورقية في صالة تحرير واحدة، كما أنه يتأثر بالكثير من أساليب وممارسات العمل الصحفي المتبعة في الصحافة الورقية التقليدية.

في المقابل نظروا إلى أنه في حالة اتباع هيكل عمل تنظيمي يقوم على استقلال العمل في صالتي التحرير الإلكترونية والورقية، وعدم وجود قنوات رسمية للاتصال بين العاملين في الإصدارين مما يساعد على إضعاف تأثير روتين العمل الصحفي المطبوع على ممارسة العمل في صالة التحرير الإلكترونية.

ربط العمل الصحفي

إلا أن معظم المؤسسات الإعلامية الكبرى الأمريكية والأوربية تتجه الآن إلى دمج العاملين في مواقعها الإلكترونية وفى صحفها الورقية معا في صالة تحرير واحدة رئيسية، بعد أن بدأ المحررون في المواقع الإعلامية يندمجون يوما بعد يوم أكثر في صالة التحرير الرئيسية، وهى تتجه لتبنى إستراتيجية الدمج والتقارب بما لا يمثل تراجعا في ربط العمل الصحفي في مواقعها الإلكترونية بالورقية، ولكنها في المقابل تسعى لتوظيف إيجابيات العمل الصحفي في كلا الإصدارين الورقي والإلكتروني بما ينعكس عليهما معا.

ومن أوائل المؤسسات الصحفية الكبرى التي اتبعت إستراتيجية دمج صالة التحرير الإلكترونية مع صالة تحرير الصحيفة الورقية صحيفة The Wall Street Journal، حيث تمت دمج صالتي تحرير الإصدارين في صالة واحدة منذ عام 1998. وأصبح من المألوف في المؤسسات الصحفية المعروفة مثل New York Times، Washington post، Los Angles Times، أن يقوم المحررون المسئولون عن تحديث وتطوير محتوى المواقع الإلكترونية لها بممارسة عملهم من صالة التحرير الرئيسية الموجودة في مقر الإصدار الورقي حيث يمارس زملاؤهم في الصحيفة الورقية عملهم.

والمدهش أن تأثيرات ذلك الاندماج بدأت تنعكس في حدوث تغيرات في اتجاهات الصحفيين في الصحف الورقية نحو المواقع الإلكترونية المدعمة لها؛ ففي بادئ الأمر لم يكن الصحفيون في الصحف الورقية يتفهمون طبيعة العمل في الموقع الإلكتروني وكانوا يرفضون بشدة أو يجدون صعوبة في أن يتعاونوا مع زملائهم في الموقع الإلكتروني، إلا أنه بعد دخول المحررين في المواقع الإلكترونية إلى صالات التحرير الرئيسية، وبعد أن أصبحت هناك مساحة أكبر للتعاون والاشتراك بين محرري الإصدارين، أصبحت اتجاهات الصحفيين في الصحف الورقية أكثر إيجابية، وعند الحاجة لتحديث محتويات الموقع الإلكتروني، يحدث الكثير من التعاون بين المحررين في الجانبين.

كما أًصبح المحررون في المواقع الإعلامية يكتبون موضوعات تُنشر في الصحف الورقية لهذه المواقع، وأصبح المصورون في الصحف الورقية يساعدون في توفير ليس فقط المواد المصورة ولكن أيضا المواد الصوتية التي تصلح إضافتها على المواقع الإلكترونية، ولهذه الأسباب يأمل محررو الصحف الورقية أن يزداد هذا التعاون كلما اندمج محررو المواقع الإعلامية أكثر في صالات التحرير الرئيسية.

وتوجد بعض الوظائف المشتركة في صالة التحرير في كل من الموقع الإعلامي والصحيفة الورقية، وعادة تكون الوظائف المرتبطة بإعداد وإنتاج المواد المصورة والتصميم الفني للمنتج الإعلامي، مثل محرر المواد المصورة Graphic editor، والمصورين، وبعض الأدوار المساندة في التحرير Assistant news editor خاصة في أقسام الأخبار والرياضة، وكذلك الاستعانة بمساعدي التحرير أو Copy editors وهم المسئولين عن إعادة تحرير المادة الأصلية لإضافة بعض ملامح التغيير فيها.

المصورون والمعدون مع المحررين

ويُلاحظ أن إستراتيجية دمج صالة التحرير في الموقع الإعلامي مع صالة التحرير في الصحيفة الورقية تمتد أيضا في كثير من المؤسسات الإعلامية، وكذلك الدمج مع صالة التحرير في القنوات التلفزيونية التي تمتلكها نفس المؤسسة الإعلامية، وهناك أمثلة مختلفة لذلك منها تجربة مؤسسة The Lawrence Journal World، ومؤسسة Tamba Tribune التي دمجت بين المحررين في الصحيفة الورقية Tamba Tribune ونظرائهم في القناة التلفزيونية WFLA-TV، والمحررين في الموقعTBO.com، حيث اندمج المحررون معا في صالة تحرير واحدة رئيسية، يحضرون الاجتماعات التحريرية لاقتراح أفكار الموضوعات التي تتم معالجتها وطرحها في الوسائل الثلاثة، ويعمل الجميع تحت إشراف مدير واحد ينظم العمل بين المحررين في الوسائل الثلاثة.

ويأتي ذلك انطلاقا من أن فكرة الدمج بين المحررين في الإصدارات المختلفة (الصحيفة، القناة التلفزيونية والموقع الإلكتروني) سوف تساعد على رفع مستوى كفاءة المنتج الإعلامي لكل الوسائل السابقة، ويتحقق هذا الدمج من خلال صالة تحرير واحدة مجمعة يلتقي فيها المصورون مع المعدين مع المحررين.

تطوير المنتج الإخباري



بل كيلر مدير تحرير صحيفة نويورك تايمز
ويشيرBill Keller مدير تحرير صحيفة New York Times إلى أن الدمج بين محرري الموقع الإلكتروني ونظرائهم في الصحيفة الورقية يتعدى فكرة الدمج المكاني، فهو يعكس تبني فلسفة عمل جديدة تقوم على التفكير في المنتج الإخباري من منظور شامل يأخذ في اعتباره مختلف أشكال الوسائل المستخدمة سواء كانت مطبوعة أو إلكترونية، ويأخذ بالتبعية في الاعتبار الخصائص المميزة لكل منها والقيمة التي يمكن أن تضيفها ولا تتحقق في غيرها، كما أنه يعمل على إزالة الفوارق بين الصحفيين في الموقع وزملائهم في الصحيفة الورقية وإعادة النظر في هيكل العمل لممارسة صحافة إلكترونية تفاعلية، بعد أن كان الموقع مجرد إضافة أو امتداد يعكس الصحيفة، أصبح في حد ذاته مكونًا رئيسيًا يفرض سماته وإمكانياته على فلسفة العمل في المؤسسة.

وبدأ الإعداد لهذا الاندماج والتمهيد له من سنوات طويلة، بدأت بإنشاء ديسك مركزي للأخبار Continuous news desk في عام 2000 ليخدم الموقع الإلكتروني والصحيفة الورقية، وأيضا بدأ محررو الموقع الإلكتروني في حضور كافة الاجتماعات التحريرية مع زملائهم في الصحيفة الورقية، كما بدأت تسند بعض المهام في الموقع الإلكتروني للمحررين المشتغلين في الصحيفة الورقية.



كنسي ويلسون نائب رئيس تحرير موقع يو أس اي تودي
كما أشار Kinsey Wilson نائب رئيس تحرير موقع USAToday.com إلى أنهم استمروا لفترة يخططون للإقدام على دمج صالتي تحرير الموقع والإصدار الورقي، حتى يتأكدون من أن تلك الخطوة تأتي في صالح كلا الإصدارين.

وقال إن الهدف منها يتلخص في تأسيس كيان مؤسسي واحد يقدم خدمة إخبارية متميزة على مدار ساعات اليوم يصل بها لأفراد الجمهور عبر أشكال ووسائط مختلفة، وأن هذه الخطوة تمثل استجابة للأهمية المتزايدة التي تكتسبها شبكة الإنترنت كمصدر للمعلومات، وتم تنفيذ الاندماج في صالتي التحرير في صحيفة USAToday وموقعها الإلكتروني عبر مراحل بدأت بالمجالات التي كان من المعتاد أن يسير العمل فيها بشكل تعاوني مثل قسم متابعة وتقديم آخر الأخبار Breaking news، ثم امتد ليشمل جميع الأقسام.

هذا ويمكننا القول إنه على الرغم من نجاح إستراتيجية الدمج في مؤسسات الإعلامية الغربية الكبرى التي ذكرنا بعضها فإن أغلب المؤسسات الإعلامية في الدول العربية لا تزال تعمل بإستراتيجية الفصل بين صالات التحرير المختلفة وهو ما ثبت عدم جدواه مستقبليا، ولذا فإن على هذه المؤسسات مراجعة موقفها وإعادة تطوير إستراتيجيتها حتى لا تتخلف عن مسايرة الواقع وبالتالي إهدار المزيد من مواردها البشرية والمادية.

http://www.islamonline.net/servlet/Satellite?c=ArticleA_C&cid=1199279310544&pagename=Zone-Arabic-ArtCulture%2FACALayout


باحثة متخصصة في الصحافة الالكترونية تعمل في المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://uaegate.ahlamontada.com
 
النشر الورقي والإلكتروني.. من الفصل إلى الدمج
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى رواد الفضاء :: منتدى الصحافة الإعلام-
انتقل الى: